آخر المواضيع
اخترنا لكم








  الرئيسية    رجال عبروا فيها   مجموعة من العلماء العاملين في الدار
الشيخ محمود غزال



مرات القراءة:4812    
أرسل إلى صديق
أبلغ عن مشكلة في هذه المادة

 

الشيخ : محمود قدورغزال

المولد : في حلب عام 1959م

الدراسة : درس الإبتدائية في مدرسة الإستقلال _ المعادي_

انتسب إلى المدرسة الكلتاوية عام 1971م وتخرج فيها عام 1977م
تتلمذ فيها على ثلة من كبار العلماء : عبد الرحيم الحوت وصالح بشير وعبد الباسط حسون وصالح حميدي الناصر و محمود فجال و حسان فرفوطي ومحمود الجوهري ومحمد الأوسطه وحميدي مبروك وعبد الفتاح الشيخ وعبد السلام الذهبي
أما السيد النبهان فهو المرشد المربي الذي أنار لنا الطريق وتركنا على المحجة البيضاء .

من زملائه في الدار :

حسين كنو ومحمد ضياء الدين ملاحفجي وأحمد العقلة وعبد الهادي بدلة

عمله :

بعد تخرجه من الدار عمل أميناً للمكتبة فيها لمدة سنة ثم موجهاً لمدة سنتين وأميناً للسر فيها لمدة أربع سنوات ودرّس فيها القرآن الكريم والخط العربي والإملاء وهو خطاط ماهر .
استلم مسجد البياضة في حلب إماماً وبان قوسا خطابة وجامع الرحمن كذلك خطابة لمدة قصيرة.

سافر إلى المملكة العربية السعودية سنة 1983 وعمل فيها خطاطاً ثم استلم إدارة جمعية البركة الخيرية وعاد إلى بلده الأم سوريا سنة 1998م

يعمل حالياً إماماً وخطيبافي جامع أبي القاسم بمنطقة الميسر _ حلب_

يقوم أيضاً بكتابة القرآن الكريم على طريقة عثمان طه ولكن مع تعديلات وضوحية ووصل لغاية إعداد هذه الترجمة للجزء 16 ابتداء من الآخر وهذا العمل هو لصالح عالم القرآن الذي يشرف عليه الشيخ عبد الهادي بدلة.

هذه الترجم أخذت من الشيخ يوم20/6/2008