آخر المواضيع
اخترنا لكم








  الرئيسية    همس القوافـــي   في حب السيد النبهان
رحل الأحبة فالحياة عناء



مرات القراءة:2073    
أرسل إلى صديق
أبلغ عن مشكلة في هذه المادة

صفحة جديدة 1

 

رحل الأحبة فالحياة عناء ( رثاء أولاد السيد)
 الشيخ : محمد الحمد 
رحل    الأحبة   فالحياة   iiعناء        رحلوا   فليلي   والنهار  سواء؟
غابوا  فغاب البِشر عن iiساحاتنا        حزنتْ  ربوع  الدار  iiوالأرجاءُ
صِرْنا   يتامى   بعدكم  ياسادتي        أنتمْ    لنا    الأحباب   iiوالآباءُ
أنا  لست أنسى الطيبين وذكرهمْ        نفسي  لهم  ملكٌ  وروحي  iiفداءُ
فالسيد   النبهان   وارث   iiأحمدٍ        تاج   الوصول  الدرةُ  العصماء
والراحلان،   النيران،   iiكلاهما        نورٌ    يضيء.   وهمة   علياءُ
فاذكر   أبافاروقَ   نفحةَ  iiسيدي        باهي   المحيّا   وجههُ   iiوضّاءُ
كان العرينَ يذود عن هذا الحمى        فتهابه     الأبطالُ     والعظماءُ
حَفِظَ  العهود  وكان  براً iiراحماً        وبنصحه    تتشرف   iiالعلماء!!
أما   أبوالشيخ   الكريم   iiفذكره        للقلب  أنسٌ  ،  للنفوس  iiصفاء
كان  الكريم  ابن  الكريم iiبجوده        شهم،   أبيٌّ   ،  ماجدٌ،  iiمعطاء
عاشوا  فكانوا  في البرايا iiأبحراً        مجد     ونبل     عزة    iiونقاء
كانوا   أباةً   لم  يخافوا  iiغاشماً        فهمُ    الكرامُ   السادة   iiالنجباءُ
ياآل    نبهانَ   السعادةُ   iiعندكمْ        وبروضكم    تتفاخر   iiالجوزاءُ
ياآل    نبهان    المعالي    iiأنتمُ        طبتم   وطاب  الأصل  والأبناء