آخر المواضيع
اخترنا لكم








  الرئيسية    همس القوافـــي   أشعار منوعة
تخميس قصيدة يالفتة الظبي



مرات القراءة:2065    
أرسل إلى صديق
أبلغ عن مشكلة في هذه المادة

صفحة جديدة 1

 

تخميس قصيدة يالفتة الظبي
 الشيح مصطفى مامو 
شمس الوصال أزالت في الهوى سجفي
وأظهرت  من  خفايا  القلب  كل iiخفي
ناديت   لما   رأيت   الظبي  لم  iiيقف
يالفتة   الظبي   من  غربيّ  لعلع  iiفي
وادي   العقيق   سلبت  القلب  iiفالتفتي
ii
ركضت  نحو  الغزال  الأهيف iiالكَحِل
والموت  مني  دنا  كالريح  في  iiعجل
ناديت   يا   ظبي   بلّغْ  متلفي  iiأجلي
و  أنت  يا  نسمة  الوادي  على  iiمهل
مُرّي  الهوينا  فقلب  الصبّ  منك iiفتي
ii
الحبّ   راحٌ   و   كلّ  الناس  شاربها
و   النفس  عابدة  !!  والحبّ  iiراهبها
والنار   أوقدها   في   القلب  iiصاحبها
ويلاه!!   من   نار   قلب  أجّ  iiلاهبها
ما   بين   هبّابة   تسري   و   iiملتفت
ii

 
ناديت  :  يا  ظبي  إني بالحبيب iiكلفْ
وقد  رماني  الهوى  حتى وسعت iiبكفْ
أشفقْ  على  عاشقٍ  صبٍّ مشوقٍ iiدنفْ
ناشدتك   الله   يا  ظبي  البطاح  iiفقفْ
وبالدلال     أجبْ    وُفّقْتَ    iiمسألتي
ii
لمّا     أتاني    خيال    من    محلّتهمْ
و   قد   كُسيتُ   قميصاً  منْ  iiمحبتهمْ
بالله  !!  يا  ظبي  إنْ  بالجذع  iiجُزْتَ
أَقِمْ  في  أيمن الجذع أحبابٌ ولِعْتُ iiبهمْ
حططت  في  رحلهم  يا  ظبي راحلتي
ii
قد   كنتُ   أعهدهم  بالرحمة  iiاتصفوا
نبّئْ  أيا  ظبي  هل  حِبي  كما iiعُرفوا
واسألْ  أُهيل  الحمى  قد قارب iiالجدَف
هل  عندهم  رحمة  بي  ؟؟ إنني iiدَنِف
هم  دون  أعراض  هذا الكون مشغلتي
ii
و   عاذلي   رقّ  لي  لمّا  شرحتُ  له
ما   قد   أضرنيَ   الهجران  و  iiالدّلَه
فقلت : لو جئتَ بالبشرى ؛ طغى iiالوله
فقال   :   تقتلك   البشرى   فقلت  iiله
بشّرْ  أيا  ظبي  و  اقتلني  وخذ  iiديتي
ii
قلبي   المعنّى  إلى  الأحباب  قد  iiنسبا
و   قد   مددتُ  إليهمْ  منْ  دمي  iiسببا
يا  ظبي  !!  قلبي منْ الهجران قد iiنُكِبا
فقال  :  قد  وعدوك الوصل مُتْ iiطربا
فمُتُّ   عن   كون   دنيائي   iiوآخرتي