آخر المواضيع
اخترنا لكم








  الرئيسية    همس القوافـــي   أشعار منوعة
صرخة القدس



مرات القراءة:974    
أرسل إلى صديق
أبلغ عن مشكلة في هذه المادة

صرخة القدس
 الشيخ مصطفى مامو 
قم   ناج   سينا   وقل   للشرق  فليفق
ودمعة   الحزن   سارت  نحو  قرطبة
وا  ضيعة  العمر  في  بغداد إذ iiعبثت
نور    العقول   تهادته   السنابك   في
من   بعد   أندلس   لا   تنتحب  طللا
خبئ    دموعك    فالأقصى    يناشدنا
بالأمس    بغداد    ثم   اليوم   مقدسنا
كأننا   كرة   في  الوايت  هاوس  iiفلا
نحبو   لنضرب   في   بغداد   إخوتنا
كأنما      الله      أمريكا     فطاعتها
نخاف    إن   قيل   إرهاب   فيسعدنا
كأن   حطين   ما   كانت  ولا  عبثت
قرنا    نقاسي    صليبا   جز   أوردة
واليوم    نجمة    داود    وحاش   له
كفران    همهما    أن   نستكين   وإن
مشتتا     الفكر    إلا    محو    iiأمتنا
عني   إليك   فقد   طال  الحديث  وما
طفل   يكابد   طينا   لو   رميت   به
وجدته     ميتا     في    كل    ناحية
أشار     أصبعه     للقدس    ..دامعة
أكاد    أحسب    أيام    المسيح   أتت
مستنزف   الدمع   أرثي   أمة  عبثت
من  لي  بمثل  صلاح  الدين  في  فئة
هم   نسل   من  فتح  الدنيا  وأرشدها
طال   الكلام   وما  في  القول  iiمنفعة
هيا    أخي    إلى   الأغلال   ننزعها
إنا     بنو     أمة     كالغيث    أولها
يا  قدس  جئناك  صبرا  ذي  iiطلائعنا
أبناء   صهيون   قد   جئناكم   غضبا
والصبح   والليل   والأحجار  عسكرنا
أيامكم    قاربت    ..خيروا    لموتكم
عهدا   علي   صلاتي  عند  صخرتها































 
القدس   ينزف   والاسلام   في   iiقلق
تبغي    الفرار    بكأس   للفنا   دهق
أيدي   التتار   بميراث   الهدى  اليقق
أرض  القتال  أو  الأمواج  في الغرق
أقوى   ولا   مربعا  غالته  كف  شقي
أنا    وأنت   فماذا   بعد   ذاك   iiبقي
وفي   الغد   الأمة  الكبرى  فمن  يفق
ننفض   من   شرف   إلا  على  زلق
وإن   يكن  في  سبيل  القدس  iiنفترق
رشد   وعصيانها   غي   فدونك   قي
رفع  الهلال  مع  الصلبان  في الطرق
بنا   النصارى   ولا  متنا  من  الفرق
واغتال  طفلا  فلم  يصفح  عن  العنق
ما   لم  تكن  مثل  نسب  الليل  للفلق
بدا   خلاف   فذا   حبر   على  ورق
ونحن  -  رحماك  رب  - أمة الفِرَق
قد   طال   إلا   لما  يحويه  من  قلق
في  عين  أعور  لم  تطرف  ولم تُعَق
في    مسجد    ملجأ    مستودع   نفق
عينا   أبيه   ..وعين  الكون  لم  iiتفق
فلست    أعرف    أيامي   من   القلق
والغرب   يرقب   منها   غفلة  الحذق
ما   همها   غير  جمع  التبر  والوَرِق
لكنهم   غيرهم   في   الخلق   والخلق
لا   قول   إلا   فعال  السيف  والحلق
نحرر   المسجد   الأقصى  وكل  iiتقي
خير،    وآخرها    ،   جبارة   الأفق
تنقّب   الأرض  تمحي  الكافرين  ثقي
يرمي  إلى  غضب  ...نارا من الحنق
أنّى    تفروا   ترونا   جزوة   الحرق
في الحرب في السلم في نار وفي غرق
أوْ  لا  .  فموتي  أقل  الدْين في عنقي