آخر المواضيع
اخترنا لكم








  الرئيسية    رجال عبروا فيها   مجموعة من العلماء العاملين في الدار
الشيخ الأستاذ رجب الهيب



مرات القراءة:4640    
أرسل إلى صديق
أبلغ عن مشكلة في هذه المادة

الشيخ رجب الهيب

 

 

 الشيخ رجب الهيب بن صالح الحسيني

 

مكان  وتاريخ الولادة حلب 1942م

التحصيل العلمي : الدراسة الابتدائية بمدرسة الهاشمية والإعدادية بمدرسة المعري والثانوية بمدرسة الكواكبي

ولما أنهيت الثانوية استشرت سيدنا أيَّ فرع من فروع الجامعة أسجل ؟ فقال لي : ما رغبتك أنت ؟ فقلت : الجغرافيا والشريعة فقال لي : أدخل الجغرافيا ، سنفتح مدرسة ونحتاجك مدرساً فيها ( وذلك في عام 1965)

من أبرز المدرسين بالجامعة الدكتور صلاح مدني وتخرجت بعد انقطاع 6 سنوات عام 1975م

 

الوظائف التي عملت بها :

 

في عام 1964 توظفت بالأوقاف في حلب بالذاتية ثم أصبحت بعدها رئيس شعبة فيها ثم انتقلت إلى دار العجزة كمعاون مدير، ثم سافرت إلى المملكة العربية السعودية عام 1981وعملت مدرس إجتماعيات ، وكان معي إجازة بالقران الكريم  من الشيخ بشير حداد فدرست القران الكريم   ورجعت إلى حلب عام 1996 فعملت بالكلتاوية مدرساً للجغرافيا والتاريخ ، وخطبت منذ عام 1996م بعدة مساجد بحلب آخرها جامع زكي باشا من عشر سنوات حتى الآن

 

تعرفت على سيدنا رضي الله عنه عام 1958م ، وكان عمري 16 سنة

كنت من عائلة عادية ولا أعرف شيئاً عن الدين ، وكنت ذات يوم بالمسبح البلدي وكنت أسبح على ظهري وناجيت ربي بانكسار وبكاء إلى متى سأظل بعيداً عنك ، وخرجت من المسبح وجئت البيت فجاءني جارنا  وقال لي ما رأيك نذهب إلى الكلتاوية ؟! فقلت له : دعني فقال لي : هناك رجل من أهل الله إنه الشيخ النبهان فذهبت ودخلت سلمت على سيدنا  فقال لي أهلاً بالأستاذ وأكرمني بالجلوس بجانبه فتعلق قلبي بالسيد النبهان ووضع الله في قلبي محبة الخدمة بالمدرسة والمسجد والحمامات والباحات كلها أنظفها ، وعملت بعدها خادماً لسيدنا وكنا ثلاثة وقتها : رجب الهيب ومصطفى سروجي وفاضل قربللي ، وكنا نتناوب عليها وبقيت بالخدمة حتى عام 1972م ، وكان سيدنا آنذاك قد اعتزل الناس  ومما تشرفت به أنني حممت سيدنا رضي الله عنه وكنت من الأشخاص الذين كان رضي الله عنه يسمح له بلقائه بعد الاعتزال

ومما سألته عنه المجددون : فقال لي : في مجدد كل مئة سنة وفي مجدد كل ألف وأرجو الله أن أكون مجدداً لباقي الدهر

وكنت كثير السؤال لسيدنا عن السيرة النبوية حتى كان يقول لي : أنت أبو السيرة

ومما خصني به رضي الله عنه أن سمح لي بحضور درس العلماء رغم صغر سني وكان يوم الثلاثاء

وكنت أقرأ في كتب الصوفية واستأذنته أكثر من مرة بقراءة كتب فيأذن لي وبعدها قال لي اقرأ ما تريد فإنك ستتكلم عني غداً"

 

ومما سألته رضي الله عنه أن الأنبياء كلهم معصومون فما هو السبب الذي جعل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هو سيد الأنبياء فأجابني وقال : إن الأنبياء كانوا لا يتنازلون عن حقهم تجاه أقوامهم وهذا حق أما رسول الله صلى الله عليه وسلم آذوه فتنازل عن حقه  الشخصي وقال : رب اهد قومي فإنهم لايعلمون فمن هنا فاق الأنبياء

 

مما خصني به رضي الله عنه أن جعل لي درساً خاصاً أنا وهو لوحدنا يوم الثلاثاء بعد العصر وهذا من فضل الله علي

 

ومما سألته رضي الله عنه ما هو أثر العارف في تغير صفات المريد كيف يبدلها؟ فضربني ضربة خفيفة على وجهي وقال : فهمت فقلت : فهمت فقال لي : وماذا فهمت؟ قلت : العارف لا يغير الصفات وإنما يغير الذات فقال :أحسنت

 

وسألته : هل تؤثر البيئة بالرجل المؤمن فقال : تؤثر إلا صاحب الشخصية فإنه هو يؤثر عليها والدليل رسول الله صلى الله عليه وسلم

 

ماالثمرة التي جنيتها بعد طول العلاقة بالسيد النبهان إلى انتقاله وما أثره على نهجك وحياتك كلها؟

 

1-           أنه لابد للسالك إلى الله من السلوك على يد مرجع كامل يعرفه علاقة العبد بنبيه صلى الله عليه وسلم وبربه جل جلاله

2-           أن تذكر الله كثيراً عند كل أمر ونهي وهذا هو معنى الذاكرين الله كثيراً

3-           أن المؤمن لايسمى مؤمناً حتى تنعكس عباداته على سلوكياته مع الناس وإلا فليس بمؤمن

4-           أن من لم يزك نفسه فإسلامه إسلام عصبية

5-           أن لب العبادة أن يبرأ العبد من حوله وقوته إلى حول الله وقوته

6-           عدم التكلف في معاملة الناس وعدم التصنع لهم تمشياً مع روح الحديث الشريف ( أنا وأتقياء أمتي برآء من التكلف )

7-           أن الدنيا مطية المؤمن يغتنمها في الباقيات الصالحات

8-           صدق الإتباع هو جوهر حياة المسلم على هذه الأرض

9-           أن محبة أهل بيت سيدنا الطاهرين هي ميزان كل نبهاني

10-     أن غاية المؤمن في هذه الدار هي إرضاء الله ورسوله وهو محور سعادة المؤمن في الدارين

 

ماذا تعني لك الكلتاوية ؟

هي روح الشريعة والحقيقة

ماهي وصيتك لإخوان وأتباع وطلاب السيد النبهان ؟

1-علو الهمة بالتخلق بأخلاق النبي صلى الله عليه وسلم  وألا يكون عادياً بكل شيء عنده بنية قال سيدنا : ( فالعادي لاأحترمه )

2- الترفع عن الذنوب ( فمن يعمل مثقال ذرة شراً يره )

3- المخلوقات ظلٌّ والله هو المحرك فمن وجد خيراً فليحمد الله ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه

4- العمر ثمين جداً ( الليل والنهار مطيتان فأحسنوا السير عليهما إلى الآخرة .)

5- لاينبغي أن تشغل قلبك إلا بالله ورسوله وأحبابه والباقون إلى فناء

6- قيمة الإنسان همته

7- قيمة الإنسان مايحسنه

 

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

 

انتهت هذه المعلومات من الشيخ رجب الهيب خاصة لموقع أحباب الكلتاوية