آخر المواضيع
اخترنا لكم








الصفحة الرئيسية   الفتاوى   الأحوال الشخصية
   الزواج من كتابية - رقم الفتوى:742


انت في التصنيف:

الأحوال الشخصية

عدد الملفات في هذا التصنيف:

16

عدد الملفات في جميع الأقسام:

182

مرات المشاهدة:

1946

أرسل إلى صديق
أبلغ عن مشكلة في هذه المادة

سؤال الفتوى:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.أنا شاب أعزب وأعيش في الغربة فهل استطيع الزواج من نصرانية بحال تواجدي هنا وجزاكم الله خيرا


نص الفتوى :
 
  • التصنيف: الأحوال الشخصية

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد ولد آدم سيدنا محمد صاحب الوجه الأنور والجبين الأزهر وعلى آله الطيبين الطاهرين وأصحابه الغر الميامين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين  وبعد :

 يجوز للمسلم أن يتزوج من أهل الكتاب سواء كان مغترباً أو في بلده شريطة ألايخش على ولده ونسله من أن يتبع ديانة الأ م الغير مسلمة ، ولذلك إذا كان زواجه في بلد غير إسلامية وأنظمة تلك الدولة يكون الولد تابعاً لأمه في كل شيء حتى في الديانة وهذا هو الحال في الحقيقة فلا يجوز للمسلم أن يتزوج من أهل الكتاب ويفرط في أولاده ونسله
وكما يقال أولادنا أكبادنا تمشي على الأرض
وقد يقول معترض لمَ يجيز الاسلام لأبنائه أن يتزوجوا من أهل الكتاب ولا يجيز لأهل الكتاب أن يتزوجوا من المسلمات ؟!! فالجواب : أن المسلم اذا تزوج كتابية يحترم نبيها كاحترامه لسيدنا محمد نبي الاسلام ولا يكون مسلماً حتى يؤمن بجميع رسل الله ولذلك لن يجرح تللك الزوجة بنبيها بل يحترمه ويعرف قدره أكثر منها .... بينما أهل الكتاب من يهود أونصارى لايؤمنون بنبي الإسلام سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ولو آمنوا به وشهدوا له بالنبوة  كما نشهد لأنبيائهم عليهم وعلى نبيينا أفضل الصلاة وأتم التسليم  لأصبحوا منا مسلمين ولزوجناهم

نسأل الله لهم الهداية والرشد  والحمد لله أولاً وآخراً   

الشيخ الدكتور عثمان العمر